اطلاق تلفاز LG SIGNATURE OLED TV W في الشرق الاوسط

<span class="fa fa-user"></span>
محرر الأخبار
أخبار الهاردوير
95
0

يرسّخ جهاز التلفاز “LG SIGNATURE OLED TV W” بمقاس 77 أو 65 بوصة معيارًا جديدًا لجودة الصورة والأداء بين أفضل أجهزة التلفاز المطروحة اليوم، من خلال تضمنه عددًا من أحدث الابتكارات بالإضافة إلى تصميمه الفريد الموجه للمستهلكين المميزين خاصة أن يمتاز بشاشة شبه مرنة لا تزيد سماكتها عن 2.57 ميليمترًا.

صمم تلفاز “LG SIGNATURE OLED TV W” ليعكس الجوهر الحقيقي للتفوق البصري، فاعتماده على لوحة زجاجية شفافة بسماكة الورقة تمنحه مظهرًا أنيقًا إلى درجة مذهلة تحوله من مجرد جهاز إلكتروني منزلي تقليدي إلى قطعة فنيّة فريدة في جمالها من خلال بساطتها، فالتصميم الرائد لهذا الجهاز يرتكز إلى مبدأ “الجمال في البساطة” ليلغي كل ما يعوق إبراز جمال الشاشة وحدها. فشاشة هذا الجهاز غير مصممة لتستند بذاتها على قاعدة منفصلة، بل يجب تعليقها على الجدار لتشبه نافذة مفتوحة على عالم يطل المستخدم من خلاله على أفضل تجسيد لجودة تجربة السينما المنزلية تتوفر حاليًا للمستهلكين التوّاقين لأرقى أجهزة التلفاز في دول الخليج.

وقال كيفين تشا، رئيس شركة LG في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا “يقدر المستخدمون في شتى أنحاء المنطقة حقًا قيمة التصميم الأنيق المبتكر والمنتجات التي تتمتع بأعلى مستويات الجودة والأداء المتفوق، ويريدون دائمًا أن يحيطوا أنفسهم بالمنتجات الأكثر أناقة، ولهذا نشعر بثقة عالية أن جهاز تلفاز  “LG SIGNATURE OLED TV W” سيحظى بإقبال واسع في المنطقة، ويرسخّ معيارًا جديدًا سيسعى مصنعو أجهزة التلفاز الأخرى على متابعة خلال الأعوام المقبلة خاصة في ظل النمو المتوقع لهذه السوق”.

وقال تشا “حفّز المعدل المتزايد لاستهلاك أجهزة التلفاز مع الطلب الأكبر على المنتجات الأنيقة والتجارب الترفيهية عالية الجودة إلى إلهام فريق مهندسينا ومصممينا في إل جي للتقدم إلى ريادة تطوير جهاز تلفاز وتصميمه ليكون سابقًا لعصره”.

ولتجسد فكرة “الجمال في البساطة” طور المهندسون والمصممون المبدعون في شركة LG تقنية ثورية في هذا الجهاز، سميّت “Station W” وهي وحدة تتضمن المكونات الإلكترونية الحيوية لجهاز التلفاز، وتغني عن الحاجة إلى إدراجها في الجانب الخلفي منه، ما يتيح للجهاز ملائمة أي جدار دون أن يفقد أيًا من قوة مزاياه، وليحيل ديكور أي غرفة إلى تحفة من الأناقة الفنية.

توفر سلسلة أجهزة التلفاز “LG SIGNATURE OLED TV W” قياسيًا دعم معيار المدى الديناميكي العالي للألوان “Active HDR” الذي يقدم ألوانًا محسّنة، وتباينًا أعلى ومشاهد أكثر إشراقًا بالإضافة إلى تفاصيل ظلال أعمق للمحتوى التلفازي ذو المدى الديناميكي العالي للألوان. وتدعم سلسلة أجهزة التلفاز هذه صيغ مدى ديناميكي عالي للألوان متعددة، تشمل “Dolby Vision” و”HDR 10″ و”HLG HDR” وعقدت LG هذا العام شراكة مع عدد من الخبراء المشهورين عالميًا من هوليوود في ألوان Technicolor، حرصًا على أن تولد جميع أجهزة تلفاز أوليد الألوان الأكثر وضوحًا بأعلى دقة ممكنة.

ولاستكمال التجربة السينمائية الشاملة التي يقدمها جهاز التلفاز “LG SIGNATURE OLED TV W” بمقاس 77 بوصة، فهو أحد أجهزة التلفاز الأولى في العالم التي توفر الصوت بتقنية “Dolby Atmos” ما يتيح للمشاهد تجربة الصوت المحيط بصورة لم يختبرها قبلًا، إذ يجد نفسه ضمن تجربة مسرحية حقيقية بصوت غني غامر يتمحور حوله. وتحقق دولبي هذه الدرجة من الدقة الفائقة عبر عزل الموقع النسبي لكل صوت لتوليد بيئة صوتية متقدمة متعددة الطبقات تتمتع بأرقى وأغنى صوت ممكن.

يعتمد جهاز التلفاز “LG SIGNATURE OLED TV W” بمقاس 77 بوصة، على “WebOS 3.5” وهو أحدث إصدارة من منصة تشغيل التلفاز الذكي المميزة من LG والتي تتيح التبديل بين خيارات المحتوى، من البث التلفزيوني إلى خدمات البث التدفقي أو الأجهزة الخارجية، بطريقة بسيطة وسريعة.

ويتيح التلفاز عبر وحدة التحكم عن بعد “Magic Remote” وشريط الإطلاق على الشاشة للمشاهد الوصول سريعًا إلى عالم من المحتوى المميز الذي يشمل البث التدفقي للمحتوى بدقة “4K” بصيغة المدى الديناميكي العالي للألوان، من مقدمي خدمات الترفيه الأكثر شهرة.

والخلاصة أن جهاز التلفاز “LG SIGNATURE OLED TV W” الفائز بأكثر من 45 جائزة مرموقة، منها جائزة أفضل ابتكار في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2017، يجسد ثورة في ابتكارات تقنيات أجهزة التلفاز المقترنة بالتصميم الأرقى الذي يؤكد على أن البساطة هي التعبير الأجمل عن التطور.

يتوفر تلفاز “LG SIGNATURE OLED TV W” حاليًا للعملاء في متاجر LG ومتاجر التجزئة في منطقة الخليج. ويباع الطراز ذو المقاس 77 بوصة مقابل 89،999 درهم إماراتي، أما الطراز بمقاس 65 بوصة فيباع مقابل 59،999 درهم إماراتي.